منتدى الطلبة الجزائريين


عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

لمن لا يعرف صراط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

لمن لا يعرف صراط

مُساهمة من طرف A______Li__yOuB في السبت ديسمبر 26, 2009 10:28 pm

السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته .اخواني اخواتي مضمون موضوعي هذا عن يوم لاينجيكم فيه الا افعلاكم فهي نار وقودها ناس والحجارة اعدت للكافرين .وعنوان موضوعي هو كالتالي

*- صراط -*






( وإن منكم إلا واردها ، كان على ربك حتماً مقضيا . ثم ننجي الذين اتقوا ونذر الظالمين فيها جثيا ) .
" مريم : 71 ـ 72 " .




الصراط هو ذلك الجسر الممدود على جهنم ، والذي لا يمكن دخول الجنة حتى يتم اجتيازه ، والصراط ــ كما ورد في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ــ مدحضة مزلة ( هذا الوصف يقال للموضع الذي تزل فيه الأقدام ولا تستقر .

تخيل ــ تقريباً للصورة ــ جبلين شاهقين بينهما نار عظيمة ، وقد تم شد حبل بين قمتي الجبلين ، وقد وقفت لتأخذ دورك في اجتياز هذا الحبل الحاد الأملس ، زحام هائل شديد والشمس تقترب من الرؤوس وحر وعرق وكرب ، والجميع يتدافع ليجتاز ، والصراخ والعويل يسيطران على المكان صادر عن الذين تهوي أقدامهم وتراهم وقد سقطوا تلفهم النار واحداً تلو الآخر ، هذا خطاف حديدي كبير تراه يشق طريقه من جهنم ليخترق جسد عاق لوالديه وآخر يخترق جسد قاطع لأرحامه وآخر لمضيع الأمانة فتجرهم الخطاطيف وتهوي بهم إلى النار .

طائفة من الناس كلما تقدموا زلت أقدامهم فتعلق أيديهم بالحبل لينهضوا مرة أخرى وقد طالت النار بعضاً منهم ، صورة ينخلع لها القلب من بين الضلوع لهذا المشهد الأخير لحظة انزلاق القدم وقد أوشك صاحبها على الضياع فتعلق يده والنار تلهف بعضاً منه وتلسع جسده وهو يحاول في اضطراب وخوف فينهض ليتقدم خطوة أو أكثر ثم يتكرر معه نفس المشهد . كم من الوقت على ذلك وكم انزلاقة قدم وكم من الوقت بين الانزلاق والنهوض وأجزاء من الجسم المتدلي قد طالتها النار .



ورسول الله صلى الله عليه وسلم قائم على الصراط يقول : (رب سلم سلم ) .



-أقسام المجتازين على الصراط : ــ



كطرف العين ــ كالبرق ــ كالريح ــ كالطير ــ كأجاويد الخيل والركاب ــ كشد الرجال ــ المشي ــ الزحف .



- لماذا انقسموا هذه الانقسام ؟



إن الروايات التي جاءت في ذكر الصراط تربط قضية التفاوت بين المجتازين للصراط في سرعتهم بما قدموا من أعمال في الدنيا ؛ فحديث أبي هريرة عند مسلم يصف فيه الكلاليب فيقول : ( هل رأيتم السعدان ؟ قالوا : نعم يا رسول الله ، قال : فإنها مثل شوك السعدان غير أنه لا يعلم ما فدر عظمها إلا الله تخطف الناس بأعمالهم فمنهم المؤمن بقي بعمله ، ومنهم المجازى حتى ينجى ) . يقول الإمام النووي : " يجوز أن يكون معناه تخطفهم بسبب أعمالهم ، ويجوز أن يكون معناه تخطفهم على قدر أعمالهم
والله أعلم " .



ويستمر اجتياز الصراط من هذه الأقسام ، حتى تعجز أعمال العباد على أن تساعد أحدهم لأن يجتاز الصراط ، ويعطون من النور بمقدار ما قدموا من أعمال في الدنيا ــ كما جاء في حديث الحاكم ــ : ( فيعطون نورهم على قدر أعمالهم ، وقال : فمنهم من يعطى نوره مثل الجبل بين يديه ، ومنهم من يعطى نوره فوق ذلك ، ومنهم من يعطى نوره مثل النخلة بيمينه ، ومنهم من يعطى دون ذلك بيمينه ، حتى يكون آخر من يعطى نوره على إبهام قدمه ، يضيء مرة ويطفأ مرة ، إذا أضاء قدم قدمه ، وإذا طفئ قام ، قال : فيمر ، ويمرون على الصراط ، والصراط كحد السيف ، دحض ، مزلة ، فيقال لهم : امضوا على قدر نوركم ، فمنهم من يمر كانقضاض الكوكب ، ومنهم من يمر كالريح ، ومنهم من يمر كالطرف ، ومنهم من يمر كشد الرجل يرمل رملا ، فيمرون على قدر أعمالهم ، حتى يمر الذي نوره على إبهام قدمه ؛ تخر يد وتعلق يد ، وتخر رجل وتعلق رجل ، وتصيب جوانبه النار ، فيخلصون ، فإذا خلصوا قالوا : الحمد لله الذي نجانا منك بعد أن أراناك ، لقد أعطانا الله ما لم يعط أحد ) .
" أخرجه الحاكم 2/376 وصححه الألباني ــ شرح الطحاوية ص 415 " .



اللهم أجزنا على الصراط بعفوك ومنك يا كريم ، اللهم شفع فينا حبيبك محمد صلى الله عليه وسلم ، اللهم أوردنا حوضه ، اللهم اجمع بيننا وبينه كما آمنا به ولم نره ، اللهم لا تفرق بيننا وبينه حتى تدخلنا مدخله ، اللهم اغفر لنا ولوالدينا ولأموات المسلمين الذين شهدوا لك بالوحدانية ولنبيك بالرسالة وماتوا وهم على ذلك ، اللهم اغفر لهم وارحمهم وعافهم واعف عنهم وأكرم نزلهم ووسع مدخلهم واغسلهم من خطاياهم بالماء والثلج والبرد وجازهم بالحسنات إحسانا وبالسيئات عفواً وغفرانا ، وارحمنا اللهم إذا صرنا إلى ما صاروا إليه .



وصلي اللهم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم





اللهم آتينا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار .


والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
avatar
A______Li__yOuB
مشرف منتدى الرياضــة

عدد المساهمات : 85
نقاط : 173
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 26/12/2009
العمر : 63
الموقع : دزاير و دزاير و دزاير

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لمن لا يعرف صراط

مُساهمة من طرف Mr.Hamster في السبت ديسمبر 26, 2009 10:43 pm

avatar
Mr.Hamster
المدير العام

عدد المساهمات : 265
نقاط : 485
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 05/11/2009
الموقع : etuddz.ahlamontada.net

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://etuddz.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لمن لا يعرف صراط

مُساهمة من طرف محمد الهادي في الجمعة يناير 01, 2010 1:22 pm

بارك الله فيك على هذا الموضوع المهم
ولكن أرجو ذكر المصدر أخي أيوب
وفائدة في النحو لك
قلت: وصلي اللهم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
لكن صلي فعل أمر وفعل الأمر مجزوم
ولأن الفعل صلى يصلي معتل الآخر فعلامة الجزم هي حذف حرف العلة من آخره
فتكتب 'صل' من دون الياء في آخره

التوقيــــــع

________________________________
السنة سفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها هلك.
avatar
محمد الهادي
مشرف المنتدى الاسلامـي

عدد المساهمات : 94
نقاط : 160
السٌّمعَة : 15
تاريخ التسجيل : 15/12/2009
العمر : 33

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى